<%@ Language=JavaScript %> WAO news & notes-Journals  June 2017

 

THE EGYPTIAN SOCIETY OF PEDIATRIC ALLERGY AND IMMUNOLOGY

Logo Option 2.jpg (64616 bytes)

                                            

نشرة النظمة العالمية للحساسية

مجلد 14 عدد 6

يونيو2017

 

   

- مراجعة المجلات الطبية

- مراجعة كتب الحساسية

 

To view other issues click here

ٌلقراءة النشرات الأخرى اضغط هنا

 

اختيارات المحرر: 

اختار المحررون المواضيع لأهميتها للأطباء المعالجين لمرضى الربو الشعبي وأمراض الحساسية والمناعة. وكلما كان هذا ممكنا فإنهم يبحثون عن مواضيع يمكن الوصول لها بحرية. واختيارات المحرر يقوم بها جوان كارلوس إيفانزفيتش M.D المحرر الرئيسي لنشرة المنظمة ومحرر الملخصات جون أوبنهايمر MD, FACAAI, FAAAAI ومحرر مراجعات المنظمة.

 

(1)         الأنواع الشكلية لحساسية الجلد الأتوبية بالاعتماد على وقت البداية والتقدم في الأطفال.

Roduit C, Frei R, Depner M, Karvonen AM, Renz H et al. Phenotypes of atopic dermatitis depending on the timing of onset and progression in childhood. JAMA Pediatrics 2017; 171(7): 655-662

Full Text Available

حاول الباحثون التعرف على مختلف أشكال حساسية الجلد الأتوبية باستخدام تعريف يعتمد على الأمراض قبل سن 6 سنوات وكذلك تحديد ما إذا كانت بعض الأنواع تمثل خطورة أكثر لحدوث أمراض حساسية أخرى. ولعمل ذلك فقد استخدموا تقسيم PASTURE European Content لتحليل Latent Class للتعرف على نوعيات حساسية الجلد الأتوبية في الأطفال بالاعتماد على مسار الأعراض. وبعد ذلك لتحليل الارتباط بين أشكال حساسية الجلد الأتوبية وأمراض الحساسية الأخرى. وعند تحليل 1038 طفلا بينهم 506 أنثى فإن تحليل Latent Class فصل 4 أشكال لحساسية الجلد الأتوبية في الأطفال: 2 أشكال مبكرة تبدأ قبل سن سنتين (early transient [n=96; 9.2%] and early persistent [n=67; 6.5%]) وشكل متأخر يبدأ عند سن سنتين أو أكثر (n=50; 4.8%) والشكل المستحيل/ القليل (n=825; 79.5%) ويعرفوا بأنهم أطفال بدون حساسية الجلد الأتوبية. وأطفال الأبوين الذين لديهم تاريخ حساسيات كانوا أكثر 5 مرات تعرضا للمعاناة من حساسية الجلد الأتوبية بشكل مبكر- مستمر بالمقارنة بأطفال الأباء الذين ليس لديهم تاريخ حساسيات. وكلا الشكلين المبكرين كانوا مرتبطين بشدة بالحساسية الغذائية. وخطورة حدوث الربو الشعبي كانت زائدة بشدة بين الشكل المبكر المستمر (adjusted odds ratio, 2.87; 95%CI, 1.31-6.31) بينما كان الشكل المتأخر مرتبط إيجابيا فقط مع حساسية الأنف.

 (2)        العلاج المناعي عن طريق الفم للحساسية الغذائية.

Wood RA. Oral immunotherapy for food allergy. Journal of Investigational Allergology and Clinical Immunology 2017; 27(3): 151-159.

Full Text Available

هذه الدراسة تركز على دراسات مختارة للعلاج المناعي عن طريق الفم لعلاج الحساسيات الغذائية الدارجة مثل لبن البقر، بيض الدجاج والفول السوداني. وهذا العلاج علاج تجريبي يتناول فيه المريض كميات تتزايد تدريجيا من الغذاء المسبب للحساسية في محاولة لإنتاج مستوى معين من نقص التحسس. وكما لاحظ الباحثون فإن إنقاص التحسس ممكن في معظم المرضى ولكنه يحمل خطورة كبيرة لتفاعلات الحساسية وللأسف فإن القدرة على إنتاج تقبل طويل المدى لم يمكن الاستمرار عليه بعد ويحتاج إلى المزيد من الأبحاث وهو يمثل أولوية كبيرة.

        (3)         فاعلية الميكروب الرئوي في منع الالتهاب الرئوي في الكبار. مراجعة منهجية وتحليل إحصائي للدراسات الملاحظة.

Tin Tin Htar M, Stuurman AL, Ferreira G, Alicino C, Bollaerts K et al. Effectiveness of pneumococcal vaccines in preventing pneumonia in adults, a systematic review and meta-analyses of observational studies. PLoS ONE 2017; 12(5): e0177985.

Full Text Available

فحص الباحثون فاعلية طعوم الميكروب الرئوي ضد الالتهاب الرئوي المكتسب من البيئة في الكبار من بين عامة الناس، هؤلاء ناقصي المناعة وكذلك الأشخاص الذين لديهم عوامل خطورة. وراجعوا 1159 موضوعا متفردا بينهم 33 تضمنوا في التحليل. ولم توجد دراسات قيمت فاعلية PCV13 بينما وجد مساحة واسعة في تقديرات فاعلية PPV23 لأي التهاب رئوي مكتسب بينما (CAP) لوحظت بين الكبار ≥ 65 سنة (-143% to 60%) على وجه الخصوص. فإن التحليل الإحصائي لتقدير VE لأي CAP تحتاج دخول المستشفى بين عامة الناس كانت أقل كثيرا في الدراسات ذات أعلى وقت منذ التحصين ≥ 60 months vs. < 6 months. وفي البلاد التي توفر فيها طعم الالتهاب ال رئويPCV في القطاع الخاص. وأخيرا وجد الباحثون أن تقديم VE لدخول المستشفى نتيجة الالتهاب الرئوي المكتسب بيئيا بميكروب الرئة كان يتردد بين 32% (95% CI: -18;61) إلى 51% (95% CI: 16;71) بين عامة الناس.

 

(4)         الأشكال الالتهابية في الربو الشعبي الشديد يرتبط بميكروبيولوجي معين في مجرى الهواء.

Taylor SL, Leong LEX, Choo JM, Wesselingh S, Yang IA et al. Inflammatory phenotypes in severe asthma are associated with distinct airway microbiology. Journal of Allergy and Clinical Immunology 2017; Article in press.

Full Text Available

البحث الحديث في الربو الشعبي ركز على الأشكال الظاهرية وعلى الميكروبيوتا. ومع ذلك فإن العلاقة بين ميكروبيولوجي مجرى الهواء وأشكال الربو الشعبي لم يدرس جيدا. وعلى هذا فإن هذه الدراسة هدفت إلى تمييز الميكروبيوتا في مجرى الهواء في المرضى بالربو الشعبي الثابت ذو الأعراض ويستكشف التركيب إلى الأشكال الالتهابية لمجرى الهواء والخصائص الشكلية الأخرى. ولتنفيذ ذلك فحصوا تركيب عينات البصاق المنتج المجمعة من مرضى كبار لبحث منضبط عشوائي متعدد المراكز. الأشكال الالتهابية كانت معرفة بنسبة خلايا الإيزينوفيل والنيوتروفيل في البصاق والميكروبيوتا كانت تعرف باستخدام مقاسات ألفا وبيتا التشتتية والاختلافات بين الأشكال تعرف باستخدام شبكة تحليل SIMPER وتغير Taxan Fold.

ومن خلال هذا التحليل وجدوا أن ميكروبيوتا مجرى الهواء كانت أقل تشتتا (P=0.022) وأكثر اختلافا (P=0.005) في أشكال النيوتروفيل بالمقارنة بأشكال الإيزينوفيل. نسبة نيوتروفيل البصاق وليست إيزينوفيل البصاق ارتبطت بشدة بمقياس التشتت (alpha-diversity: Spearman’s r=0.374, p<0.001; beta-diversity: r=0.238, p=0.002) والاختلافات بين الأشكال كانت تتميز بتواجد أكبر للميكروبات المرضية بوفرة نسبية عالية ونقص في الوفرة النسبية للميكروب السبحي والجيميلا والبورفيروموناس في الربو الشعبي النيوتروفيللي. التراجع متعدد النوعية المؤكد لنسبة نيوتروفيل البصاق كان أقوى مؤشر لتركيب الميكروبيوتا. وافترض الباحثون أن هذه الاختلافات في تركيب الميكروبيوتا يمكن أن يؤثر في الاستجابة للعلاج المضاد للميكروب والكورتيزون وكذلك خطورة إصابة الرئة بالعدوى.

                                                                                              

 (5)     Allergen-encoding bone marrow transfer يقلل من الاستجابة التحسسية لخلايا ت مما يقلل من التهاب مجرى الهواء.

AL-Kouba J, Wilkinson AN, Starkey MR, Rudraraju R, Werder RB et al. Allergen-encoding bone marrow transfer inactivates allergic T cell responses, alleviating airways inflammation. JCI Insight 2017; 2(11): e85742.

Full Text Available

من المعروف أن استجابة خلايا الذاكرة Th2 هي السبب في حدوث وتطور الحساسية. والتناولات الجديدة التي تتغلب على هذه الأثار الضارة لاضطراب المناعة تتمنى أن تساعد في علاج أمراض الحساسية. وفي هذه الدراسة اختبر الباحثون ما إذا كان استجابة خلايا الذاكرة Th2 يمكن أن تبطئ بتناول علاجي ينقل ظهور الأليرجين في DC3 لمستقبلين متحسسين باستخدام خلايا نخاع عظمي كموصل لنقل جين العلاج. ووجدوا أن هذا أحدث تباطؤ لاستجابات خلايا Th2 وتحسن التهاب مجرى الهواء وزيادة نشاط مجرى الهواء ثم عكسه. وخلص الباحثون من هذه النتائج إلى أن استخدام مجاري تقبل Cell-intrinsic T cell يمكن أن يؤدي إلى تطور علاجات مناعية عالية الفاعلية.

قام بترجمة هذه النشرة إلى اللغة العربية الأستاذ الدكتور يحيى الجمل رئيس الجمعية المصرية لحساسية ومناعة الأطفال.

 

.

رسالة المنظمة العالمية للحساسية أن تبنى تجمعا عالميا لجمعيات الحساسية

 لتدفع بالتميز في الرعاية الإكلينيكية والبحث العلمى والتعليم والتدريب نرجو زيارتنا  على موقعنا على الإنترنت

      http://www.worldallergy.org

                                       

المنظمة العالمية للحساسية World Allergy Organization (WAO)

  السكرتارية

 

 

Secretariat

555 E. Wells Street, Suite 1100

Milwaukee , WI 53202-3823

e.mail: Info@worldallergy.org

 

 

تم تحرير النشرة بواسطة منحة تعليمية غير محدودة من نوفارتس

 

قام بترجمة النشرة الى اللغة العربية

الأستاذ الدكتور يحيى الجمل

رئيس الجمعية المصرية لحساسية ومناعة الأطفال