<%@ Language=JavaScript %> WAO news & notes November 2007

Logo Option 2.jpg (64616 bytes)

THE EGYPTIAN SOCIETY OF PEDIATRIC ALLERGY AND IMMUNOLOGY

 

                                                                        نشرة المنظمة العالمية للحساسية            لشهر نوفمبر2007                               مجلد 4 عدد 11

 

   

- مراجعة المجلات الطبية

- مراجعة كتب الحساسية

- تقارير تفاعلية لحالات مرضية
 

To view other issues click here

ٌلقراءة النشرات الأخرى اضغط هنا

 

مراجعة المجلات الطبية:

البروفيسور ريتشارد لوكى MD، رئيس تحرير الموقع الإلكترونى للمنظمة ، والمراجع الزائر الدكتور جارى هيليرمان PhD قاما بمراجعة أهم المقالات الطبية بالدوريات من أجل ممارسى الحساسية.

  (1) السعال بدون سبب ظاهر:   

هذه المقالة تتحدث عن حالة رجل يبلغ من العمر 73 عاما يشكو من سعال جاف منذ 4 أيام تزداد حدته ليلاً. فى هذه الحالة لم يكن سبب السعال عدوى بمجرى الهواء العلوى أو تساقط مخاط من مؤخرة الأنف أو إرتجاع من المعدة للمرئ أو ربو أو تدخين أو حتى إستخدام العقاقير المثبطة للإنزيم المحول للإنجيوتنسين وإنما نتج عن الإصابة ببكتريا البيرتاسيس التى تسبب السعال الديكى وهى مشكلة ظهرت من جديد نتيجة لتناقص المناعة المكتسبة بالتطعيم ضد هذا الميكروب مع العمر. عقار الإريثروسين أو غيره من الماكروليدات عادة ما يقضى على الميكروب فى خلال 5 أيام وبدون العلاج فأن المريض يظل معدى لمدة شهر أو يزيد ويستمر السعال لأسابيع. تطعيم الأطفال ضد السعال الديكى تنتهى فاعليته بعد 5 10 سنوات مما يؤدى إلى عودة ظهور المرض . تعليق المحرر: السعال الديكى قد يسبب 32% من حالات السعال المستمر لفترات طويلة فى المراهقين والبالغين. إعادة التطعيم بالطعم الثلاثى ضد الدفتريا والتيتانوس والسعال الديكى (Tdap) يوصى به مركز الأمراض المعدية بالولايات المتحدة حاليا للبالغين من سن 19 إلى 64 سنة. 

 

Cornia B et al., N Engl J Med 2007; 357:1432-7.

 

  (2) حساسية مجرى الهواء فى الفئران السمينة:   

أظهرت الدراسات الميدانية رابطة بين الربو الشعبى والسمنة ولكن الدراسات المفسرة لأسباب هذه العلاقة محدودة. إستخدمت هذه الدراسة نموذج للفئران المعملية البدينة لإظهار تأثير السمنة على إحداث الربو المعملى بالتعريض للألبومين البيضى (Ovalbumin). وقد وجد أن مقاومة الرئتين كانت أعلى فى فئران الدراسة عنها فى الفئران العادية كما كان تركيز الجلوبيولينات المناعية هـ (IgE) فيها أعلى. ولم يوجد فرق فى مستوى السيتوكينات المسببة للحساسية (Th2 cytokines) بين المجموعتين كما كان مستوى تجمع الخلايا المناعية بالرئة أقل فى فئران الدراسة. تعليق المحرر: الزيادة الملحوظة فى تهيج مجرى الهواء بدون زيادة موازية فى سيتوكينات الخلايا الليمفاوية المساعدة ت2 أو فى التجمع الخلوى بالرئة يوحى بوجود أسباب وتفاعلات إضافية فى الربو الشعبى المرتبط بالسمنة.

 

Johnston RA et al., Am J Resp Crit Care Med 2007; 176: 650-658.
 

(3) فاعلية طعم الأنفلونزا فى كبار السن المعرضين للمخاطر البيئية:

تمت هذه الدراسة على بيانات 713.872 شخصاً مأخوذة من 18 دراسة عن كبار السن المختلطين بالمجتمع والتى أجرتها منظمات مختلفة بالولايات المتحدة من المعنية بالحفاظ على الصحة وقد ظهر فى خلال 10 فصول أن طعم الأنفلونزا أدى إلى إنخفاض معدلات الحجز بالمستشفيات للعلاج من الإلتهاب الرئوى أو أعراض الأنفلونزا بنسبة 27% ومعدلات الوفاة فى كبار السن المختلطين بالمجتمع بنسبة 48%. تعليق المحرر: التطعيم ضد الإنفلونزا ضرورى للأشخاص ذوى معدلات الخطورة العالية.

            Nichol K et al., N Engl J Med 2007; 357:1373-81. Treanor J D, editorial, 357:1439-1441.

 (4)  التحسن الإكلينيكى والتغيرات المناعية فى مرضى التهاب الجلد التأتبى الذين أجرى لهم علاج مناعى بالحقن تحت الجلد بفاكسين عتة الغبار المنزلى: دراسة رائدة: 

العلاج المناعى بالحقن تحت الجلد فعال فى علاج الحساسية وهذه الدراسة تبحث فى فاعلية هذا العلاج فى مرضى إلتهاب الجلد التأتبى الذين لديهم حساسية من عتة الغبار المنزلى. وقد أدى العلاج بهذا المسبب للحساسية مرة أسبوعياً لمدة 4 أسابيع تم كل 4 أسابيع لمدة 32 أسبوع إلى تحسن ملحوظ فى الإكزيما وفى مستوى الجلوبيولين المناعى هـ المضاد لعتة الغبار المنزلى وكان التحسن أكثر فى مرضى الإكزيما الشديدة. تعليق المحرر: هذه الدراسة الرائدة المحدودة تقدم أمل لوجود فاعلية للعلاج المناعى تحت الجلد فى مرض التهاب الجلد التأتبى.
 

      Bussmann C et al., Clin Expt Allergy 2007; 37: 1277-1285.

 

(5) الإنترلوكين 10 الناتج من خلايا الماست يقلل من تغيرات الجلد المرضية فى حالات حساسية الجلد التلامسية والتعرض المزمن للأشعة فوق البنفسجية ب:

يقوم جهاز المناعة بنشاط طبيعى مضاد للإلتهاب يقلل من تجمع الخلايا البيضاء والإضرار بالأنسجة. الإنترلوكين-10 ينتج من الخلايا الأكولة الكبرى والخلايا الليمفاوية ب والخلايا المساعدة ت من النوع الثانى والخلايا المنظمة ت وكما هو واضح من هذا البحث من الخلايا البدينة. قام الباحثون بتعريض الفئران المعملية التى تنقص فيها الخلايا البدينة لمادة مهيجة للجلد (Urushiol) أو للإشعاع المزمن بالأشعة فوق البنفسجية ب (UVB). وقد تحسنت الحساسية التلامسية لدى الفئران عند حقنهم بالخلايا البدينة لفئران طبيعية وخلص البحث إلى أن هذه الخلايا فيما يبدو مصدر رئيسى للإنترلوكين-10 وتؤدى إلى تأثير مضاد للإلتهاب ومثبط للمناعة فى الحساسية التلامسية وعلى تأثير التعرض المزمن للأشعة فوق البنفسجية ب. تعليق المحرر: هذه النتائج فى الفئران والتى تبين دور للخلايا البدينة فى تقليل الإلتهاب بمرض الحساسية التلامسية قد تمثل أهمية فيما يختص بهذا المرض فى البشر.

       Grimbaldeston MA et al., Nat Immunol 2007; 8: 1095-1104. (Abstract: http://www.nature.com/ni/journal/v8/n10/abs/ni1503.html)

 

(6) حساسية الأنف وبدء حدوث تهيج مجرى الهواء:

يوجد إرتباط بين حساسية الأنف وتهيج مجرى الهواء ولكن الدراسات لم تظهر هذا الإرتباط بصورة قاطعة فيما يختص ببدء تهيج مجرى الهواء. وقد إستخدمت قاعدة بيانات المسح الميدانى للصحة التنفسية بالمجتمع الأوروبى (ECRHS) فى هذا التقرير لأختبار العوامل المسببة لتهيج مجرى الهواء (معرف بانخفاض مقداره 20% فى وظائف التنفس FEV1 عند التعرض لمقدار 1 مجم من مادة الميتاكولين). وقد تمت دراسة عينة قوامها 3719 شخصا من غير المصابين بتهيج مجرى الهواء وبعد 9 سنوات من المتابعة سواء فى وجود حساسية الأنف أو الاستعداد للحساسية (atopy) أو فى غيابهما. وقد وجد أن معدل حدوث تهيج مجرى الهواء يكون 9.7% فى الأشخاص المصابين بحساسية الأنف و7% فى الأشخاص الذين لديهم إستعداد للحساسية ولكن غير مصابين بحساسية الأنف و5% فى غير المصابين بأيهما. عند معالجة حساسية الأنف بمركبات الكورتيزون المستنشق إزداد تحسن تهيج مجرى الهواء. تعليق المحرر: يبدو أن حساسية الأنف معامل خطورة فى بدء إحداث تهيج مجرى الهواء ولكن كيفية حدوث ذلك مازالت غير معروفة.
 

      Shaaban R et al., Am J Resp Crit Care Med 2007; 176: 659-666. (Abstract: http://ajrccm.atsjournals.org/cgi/content/abstract/176/7/659)  

 

 (7)  مركبات الكاتيكولامين التى تفرزها الخلايا الملتهمة تزيد من أضرار الإلتهاب الحاد:

يوجد دليل كبير على أن الإلتهاب المناعى مرتبط إرتباطاً وثيقاً بالإشارات الأوتونومية عن طريق بعض المستقبلات المتخصصة الموجودة على خلايا جهاز المناعة. توصل هذا البحث إلى أن الخلايا المناعية لا تستجيب فقط للهرمونات العصبية ولكنها أيضا تنتجها. تبين أن إفراز الإدرينالين والنورأدرينالين من الخلايا الملتهمة الكبرى يحفز حدوث الإلتهاب المناعى بالرئيتن فى الفئران المعملية وأن إستخدام مضادات مستقبلات الأدرينالين يمنع ذلك. تجارب مماثلة على خلايا الدم البيضاء الأكولة من نوع النيوتروفيل (أيضا فى البشر) بينت أن هذه الخلايا أيضا تنتج مركبات كاتيكولامين محفزة للإلتهاب. تعليق المحرر: التعقيد متعدد الطبقات للإستجابة المناعية قد إزداد بهذه الظاهرة عن إنتاج الهرمونات العصبية بواسطة الخلايا الملتهمة.
 

      Flierl MA et al., Nature 2007; 449: 721-725. 

 

(8)  تثبيط التغير التركيبى (remodeling) لمجرى الهواء الناتج عن مسببات الحساسية باستخدام التيوتروبيام والبيوديسونايد. دراسة مقارنة:

مادة الأسيتايل كولين الموصلة للإشارات العصبية تسبب إنقباض الخلايا العضلية الملساء بمجرى الهواء عن طريق المستقبلات الماسكارينية الخاصة بها ولكن الصورة المزمنة من هذا التفاعل قد تؤدى أيضا إلى إنتاج كيماويات وبرتينات مسببة للإلتهاب ولزيادة أعداد الخلايا. هذه الدراسة بحثت فى تأثير مركب التيوتروبيام بروميد المضادة للإسيتايل كولين بالمقارنة بمركب البيوديسونايد على مجرى الهواء من حيث التغيرات الشكلية المزمنة والإنقباض وإفراز المخاط على الحيوانات المعملية. وقد أثبتت الدراسة أن كلا المركبين لهما آثار متماثلة فى إنقاص الإنقباض الزائد فى القصبة الهوائية وإزدياد الخلايا المخاطية. تعليق المحرر: هذا التقرير يوضح أن تأثير مادة الأسيتايل كولين عن المستقبلات الماسكارينية قد يلعب دوراً هاما فى إحداث التغيرات الشكلية المزمنة بمجرى الهواء .  

 

      Bos IST et al., Eur Resp J 2007; 30: 653-661. (Abstract: http://erj.ersjournals.com/cgi/content/abstract/30/4/653)

(9) نشاط النوع الرابع من الجلوبيولين المناعى ج 4 (IgG4) المضاد للإلتهاب عن طريق الإستبدال المتحرك لزراع فاب (FAB) بالجلوبيولين :

يختلف النوع الرابع من الجلوبيولين المناعى ج عن باقى أنواعه فى كونه لديه نشاط مضاد للإلتهاب مما جعل له فائدة فى العلاج المناعى. فى هذه الدراسة وجد أن الجلوبيولين المناعى ج 4 فى عينات من دم الأشخاص الحساسين للقطط وأشجار البيرتش تتفاعل مع كلا النوعين من مسببات الحساسية. كذلك فإن إستبدال زراع ما بين الأجسام المضادة يحدث أيضا فى الفئران المعملية المحقونة بالجلوبيولين المناعى ج 4 المضاد لانتيجينات القطة والجلوبيولين المناعى ج 4 المضاد لأنتيجينات أشجار البيرتش. وقد وجد أن حقن القرود المعملية (Rhesus Monkeys) المصابة بمرض الوهن العضلى الشديد Myasthenia Gravis)) بالجلوبيولين المناعى ج 4 المضاد لمستقبلات الأسيتايل كولين يعادل التأثيرات المرضية للجلوبيولين المناعى ج المضاد لهذه المستقبلات. تعليق المحرر: هذه الخاصية المضادة للإلتهاب وغير المعتادة للجلوبيولين المناعى ج 4 قد تؤدى إلى طريق واعد لتطوير علاجات مناعية أكثر فاعلية.
 

       Kolfschoten M et al., Science 2007; 317: 1554-1557

 

(10) تناول دقيق لمرض لايم المزمن (Lyme Disease):

مرض لايم وهو أكثر الأمراض الناتجة عن العدوى المنتقلة بواسطة حشرة القراض شيوعا فى نصف الكرة الأرضية الشمالى ينتج عن البوريليا بورجدورفيرى. بينما تسببه فى أوروبا أيضا كائنات البوريليا الآخرى مثل الأفزيلى والجارينياى. هذه المقالة تحتوى على مراجعة شاملة ودقيقة لهذا المرض الذى أثبت الباحثون أنه الأخير فى سلسلة من المتلازمات التى قد تربط أعراض طبية غير مفسرة بإصابات بكتيرية معينة. والأمثلة السابقة له تضم "متلازمة الإصابة بفطر الكانديدا المزمنة" و "الإصابة المزمنة بفيروس إيبشتاين بار" . وقد صرح المؤلفون أن مرض لايم المزمن والذى يساوى الإصابة المزمنة بالبوريليا بورجدورفيرى هو تسمية خاطئة وأن العلاج المطول والذى قد يكون خطرا وعالى الثمن بالأجسام المضادة غير مطلوب. تعليق المحرر: هذه مقالة متميزة عن كل ما يجب قراءته عن هذا المرض الذى لا يوجد دليل على جيد على وجوده.

       Feder H et al., N Engl J Med 2007; 357:1422-30.

 

مراجعة كتب الحساسية
الطفيليات والحساسية (المناعة الكيميائية والحساسية، مجلد 90)
تأليف: مونيك كابرون وفرانسواتروتين
الترقيم الدولى: ISBN 10: 3-8055-7974-8
ISBN: 1660-2242
يطلب من: كارجر Karger AG
الثمن: 162 دولار أمريكى

المراجع:
د. ستيفين كول DO
وحدة الحساسية والمناعة قسم الأمراض الباطنة كلية الطب جامعة جنوب فلوريدا ومستشفى جيمس هيلى العسكرية تامبا فلوريدا

وصف الكتاب:
يركز هذا المجلد من سلسلة المناعة الكيميائية والحساسية على العلاقة بين العدوى الطفيلية وأمراض الحساسية. يشتمل كل فصل من الكتاب على ملخص ومناقشة لما تم نشره فى هذا الخصوص متبوعا بالخلاصة.

الغرض:
يهدف هذا الكتاب إلى إستكشاف دور العدوى الطفيلية فى التأثير على الإستجابة المناعية فى أمراض الحساسية التأتبية. يسلط مجموعة من الخبراء الدوليين الضوء على الأمور والتناقضات الخاصة بالعمليات المنظمة لإستجابة الخلايا الليمفاوية ت المساعدة بنوعيها الأول والثانى (Th1 and Th2) فى حالات العدوى بالديدان الطفيلية.
 

المستهدفون:
مجال هذا الكتاب ضيقا إلى حد ما حيث يستهدف أساسا الباحثون فى مجال الطرق المناعية للأمراض ولكن المتخصصون فى الحساسية والمناعة والأمراض المعدية وممارسو الطب الآخرون قد يجدونه مفيدا أيضاً.

الملامح:
يناقش كل فصل البحوث الأساسية تبعا لتخصص الخبراء المؤلفون ويركز على الخلايا العاملة على التنظيم والتحكم المناعى وعلاقتها بمختلف الأمراض الطفيلية المعدية ويوجد عدد وفير من الرسوم التوضيحية عن علاقة الطفيليات بالإلتهاب المناعى.

التقييم:
يعتبر هذا الكتاب إضافة هامة للنقاش حول دور الطفيليات فى الإلتهاب المصاحب للحساسية وهو مرجع جيد للعلماء والأخصائيين فى هذا المجال. وقد يجد الطلبة حديثى العهد بتخصص الحساسية والمناعة صعوبة فى التقاط كل المفاهيم التى يقدمها الكتاب ولكنه يخدم كدليل مرجعى فى هذا الموضوع. الرسوم التوضيحية والبيانية بكل أجزاء الكتاب مصممة جيداً وفعالة فى تبيان المضمون.

 لمزيد من كتب الحساسية افتح موقع المنظمة اضغظ هنا

تقارير تفاعلية لحالات مرضية
يعتبر هذا الكتاب إضافة هامة للنقاش حول دور الطفيليات فى الإلتهاب المصاحب للحساسية وهو مرجع جيد للعلماء والأخصائيين فى هذا المجال. وقد يجد الطلبةهذا الباب يعطيك الفرصة لإختبار معلوماتك ولتشخيص حالة مرضية غير مألوفة. تاريخ الحالة مقدم بطريقة تتابعية مع أسئلة وتشخيصات محتملة. بمجرد إختيار تشخيص سوف تدرك ما إذا كان يطابق رأى الخبراء الذين عرضوا الحالات وسيكون بإمكانك قراءة مبررات التشخيص والعلاج المقترح بواسطة الخبير.

التهاب الغدة النكافية الحاد
د. اندرو باج MD
كلية الطب جامعة جنوب فلوريدا
و
د. ريتشارد لوكى MD
كلية الطب جامعة جنوب فلوريدا

التورم الوعائى الناتج عن الحساسية
د. بيول شين DO
كلية الطب جامعة جنوب فلوريدا
و
د. ريتشارد لوكى MD
كلية الطب جامعة جنوب فلوريدا

مشكلة فى فناء منزلك الخلفى: تقرير حالة ومراجعة عن حساسية ضد النمل النارى الوافد
د. ستيفين كول DO
كلية الطب جامعة جنوب فلوريدا
و
د. ريتشارد لوكى MD
كلية الطب جامعة جنوب فلوريدا

مريض بأظافر صفراء
د. دينيس كيرنى MD
و
د. ريتشارد لوكى MD
كلية الطب جامعة جنوب فلوريدا

الحساسية المفرطة الناتجة عن المجهود والرياضة
د. ألكسندر فو MD
و
د. ريتشارد لوكى MD
كلية الطب جامعة جنوب فلوريدا

كيفية التعامل مع أمراض الجهاز التنفسى العلوى المعدية والمتكررة
د. باتريك ديماركو MD
و
د. ريتشارد لوكى MD
كلية الطب جامعة جنوب فلوريدا

التورم حول العينين
د. جون رامى MD
مركز بابتيست (المعمدان) الطبى بجامعة ويك فوريست
و
د. ريتشارد لوكى MD
كلية الطب جامعة جنوب فلوريدا
 

-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

رسالة المنظمة العالمية للحساسية أن تبنى تجمعا عالميا لجمعيات الحساسية

 لتدفع بالتميز في الرعاية الإكلينيكية والبحث العلمى والتعليم والتدريب نرجو زيارتنا  على موقعنا على الإنترنت

      http://www.worldallergy.org

                                       

المنظمة العالمية للحساسية World Allergy Organization (WAO)

  السكرتارية

 

 

Secretariat

555 E. Wells Street, Suite 1100

Milwaukee , WI 53202-3823

e.mail: Info@worldallergy.org

 

 

تم تحرير النشرة بواسطة منحة تعليمية غير محدودة من نوفارتس

 

قام بترجمة النشرة الى اللغة العربية

الأستاذ الدكتور يحيى الجمل

رئيس الجمعية المصرية لحساسية ومناعة الأطفال